المنطقة الريفية

تقع على مساحة 723 الف متر مربع تمثل القرية المصرية بكامل تفاصيلها .توفر لصانعي الأفلام مناخاً طبيعياً ومتنوعاً تدعمه الإمكانيات.تضم المنطقة أماكناً للتصوير الخارجي والداخلي بما يوفر نقطة انطلاق لخيال المبدعين من المخرجين والمنتجين في أعمالهم الدرامية. القرية ( أ ) :-عبارة عن محطة وسكة حديد حقيقية بقاطرات جر وعربات للركاب متنوعة الأشكال والعصور وإشارات ومحطات خشبية، بالإضافة إلى قناة مائية وكوبري و”مندرة” لاستقبال الضيوف، ومنازل ريفية بسيطة.

Rular6

تقع على مساحة 723 الف متر مربع

تمثل القرية المصرية بكامل تفاصيلها .

توفر لصانعي الأفلام مناخاً طبيعياً ومتنوعاً تدعمه الإمكانيات.

تضم المنطقة أماكناً للتصوير الخارجي والداخلي بما يوفر نقطة انطلاق لخيال المبدعين من المخرجين والمنتجين في أعمالهم الدرامية.

القرية ( أ ) :-

عبارة عن محطة وسكة حديد حقيقية بقاطرات جر وعربات للركاب متنوعة الأشكال والعصور وإشارات ومحطات خشبية، بالإضافة إلى قناة مائية وكوبري و”مندرة” لاستقبال الضيوف، ومنازل ريفية بسيطة.

القرية ( ب ) :-

تتكون من القهوة ومنازل ريفية، يتوسطها منزل العمدة وبرج الحمام والجامع ومنازل الأثرياء.. بالإضافة إلى منطقة المدافن.

منطقة زفتى :-

عبارة عن منازل ومركز شرطة ومحلج للأقطان ومكتب بريد ومحال تجارية.

المنطقة الزراعية :-

تضم حقولاً مزروعة بالمحاصيل المختلفة والأشجار والماشية، تحاكي المزارع الطبيعية في القرى المصرية.